Nov ٠٢, ٢٠١٩ ٢٠:٠٤ Asia/Tehran [Updated: Dec ٠٨, ٢٠١٩ ٢١:٢٧ Asia/Tehran]
  • مسيرات

تنطلق بعد غد الإثنين 4 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري مسيرات في ألف مدينة إيرانية بمناسبة اليوم الوطني لـ"مناهضة الإستكبار العالمي".

إيران برس- إيران: قال نائب رئيس مجلس تنسيق الإعلام الإسلامي في إيران، نصرت الله لطفي، اليوم السبت في مؤتمر صحفي إن مسيرات 4 نوفمبر تذكّر بالطبيعة الإستكبارية والديكتاتورية لأميركا، مضيفًا: تمّ إختيار شعار "مناهضة الإستكبار، والمقاومة الإسلامية؛ بداية لإضمحلال وإنهيار أميركا" كالشعار الرئيسي في مسيرات 4 نوفمبر.  

وأوضح لطفي: سيجري بعد غد الإثنين دقّ الجرس في 110 آلاف مدرسة على مستوى البلاد إحتفالًا باليوم الوطني لمناهضة الإستكبار العالمي.

وتابع: "قراءة البيانات الطلابية، وتأدية نشيد جماعي طلابي، وقراءة البيان الختامي الوطني للمسيرات يحوي آخر مواقف الشعب الإيراني تجاه الإستكبار العالمي" جزء من البرامج التي سيتمّ القيام بها في مسيرات الإثنين المقبل.

وأشار لطفي إلى أن أكثر من ألفين و500 مصور ومراسل إيراني وأجنبي سيغطون مسيرات 4 نوفمبر الوطنية، متابعًا: في طهران وحدها سيقوم أكثر من 150 مراسلا ومصورا أجنبيا بتغطية مسيرات 4 نوفمبر.

قبل أربعين سنة وتحديدًا في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر عام 1979 أقدم حشد من الطلاب الجامعيين في إيران بمحاصرة السفارة الأمريكية في طهران والسيطرة عليها إحتجاجًا على المؤمرات العديدة التي كانت تحيكها وتنفّذها واشنطن ضد الثورة الإسلامية.

22

إقرأ المزيد: 

قائد الثورة الاسلامية: الامام الخميني كان رجلا يحارب الظلم ويقف بوجه الاستكبار

كلمات دليلية

تعليقات