Dec 04, 2019 10:26 Asia/Tehran [Updated: Dec 04, 2019 16:10 Asia/Tehran]

أكد الرئيس الإيراني أن طهران ليست لديها مشكلة في استئناف الحوار مع الأطراف الدولية الأخرى بشرط رفع إجراءات الحظر الأمريكي.

إيران برس- إيران: وفي كلمته التي القاها صباح اليوم الاربعاء في الملتقى الوطني الـ 26 للتامين والتنمية، اشار الرئيس روحاني الى الاتفاق النووي واوضح بان ظروفا جيدة قد توفرت بعد التوقيع عليه وقال، ان ظروفا مناسبة كانت قد توفرت وكان من اللازم الحفاظ على هذا الاتفاق.

ونوه الى ان ايران واجهت مصاعب وضغوطا للحفاظ على الاتفاق النووي "لكننا لم نسمح بان تكون ايران ناقضة للاتفاق وقلنا انه لو جرى نقض الاتفاق يوما فلن نكون نحن من يفعل ذلك، اذ اننا مسلمون ولعهدنا "راعون" وفق تصريح القرآن الكريم.

واكد الرئيس روحاني باننا لن نوقع شيئا بسهولة ولكن حينما نوقع سنلتزم به واوضح بان الاتفاق النووي كان من الممكن توقعه في العام 2014 الا انه تاخر لغاية العام 2015 وكانت ضغوط الكيان الصهيوني والسعودية وراء ذلك التاخير.

وصرح بانهم وعدوا اميركا بانهم سيعملون على خفض اسعار النفط بحيث لا تستطيع ايران ادارة البلاد واشار الى انهم خفضوا سعر برميل النفط من 104 دولارات الى 30 دولارا واضاف، لقد قالوا بانه لو وصلت ايران الى هذا الحال اي سعر برميل النفط الى الربع فانها سوف لن تتمكن من ادارة البلاد وستضطر للتوقيع على ما يُملى عليها.

واشار الى ان الكيان الصهيوني والسعودية كانا من العناصر الرئيسية وراء انسحاب اميركا من الاتفاق النووي واضاف، لقد قالوا لاميركا بانها لو خرجت من الاتفاق النووي وفرضت الحظر الشديد على ايران فان "النظام" فيها حسب تعبيرهم سوف لن يستمر اكثر من عدة اشهر.

 

66

طهران تجدد معارضتها تواجد القوات الأجنبية في المنطقة

كلمات دليلية

تعليقات