Nov 07, 2019 10:48 Asia/Tehran [Updated: Dec 15, 2019 22:13 Asia/Tehran]
  • حركة عدم الانحياز تعارض القيود الأمريكية المفروضة على ممثلية إيران

دعت حركة عدم الانحياز أمريكا لإزالة كافة القيود المفروضة على دبلوماسيي بعض الدول الأعضاء بالحركة بما فيها إيران على وجه السرعة والعمل بالتزاماتها المقطوعة في إطار اتفاقية المقر الموقعة بينها وبين الأمم المتحدة.

ايران برس- ايران: وقال السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة "إسحاق آل حبيب" مساء الأربعاء إن حركة عدم الانحياز تؤكد على الدور الأساسي للدول المستضيفة لمقر منظمة الأمم المتحدة ومكاتبها في صيانة التعددية وتسهيل الدبلوماسية المتعددة الأطراف والقواعد الدولية.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها خلال اجتماع اللجنة السادسة للجمعية العامة للأمم المتحدة بالنيابة عن حركة عدم الانحياز فيما يتعلق بموضوع تقرير لجنة العلاقات حول الدولة المستضيفة لمنظمة الأمم المتحدة.

وتابع آل إسحاق أن حركة عدم الانحياز تعرب عن قلقها الجاد إزاء القيود التعسفية المفروضة على الدبلوماسيين الرسميين لبعثات بعض الدول الأعضاء في هذه الحركة من قبل الدولة المستضيفة لمنظمة الأمم المتحدة.

وأضاف آل حبيب أن هذه القيود المفروضة تعتبر خرقاً صارخاً لمعاهدة فيينا بشأن العلاقات الدبلوماسية والاتفاقيات المتعلقة بمقر الأمم المتحدة والقانون الدولي.

 وصرح السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة أن حركة عدم الانحياز تنوي تقديم مشروع قرار موجز وعملي إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة لتحميل مسؤولية تنفيذ اتفاقية مقر الأمم المتحدة ومعاهدة فيينا للعلاقات الدبلوماسية، على الدولة المستضيفة لمنظمة الأمم المتحدة.

يذكر أن الحكومة الأمريكية استمراراً لمقاربتها العدائية ضد الشعب الإيراني، أعلنت فرض قوانين جديدة حول دخول الدبلوماسيين والسلطات الإيرانية إلى أمريكا بحيث قيدت حركة الدبلوماسيين وعائلاتهم بين أربع نقاط، حوالي ثلاثة أميال في نيويورك.

66

اقرأ المزيد

إيران تعتبر الأحادية الأمريكية سبباً لإضعاف دور المرأة في السلام والأمن

 

 

كلمات دليلية

تعليقات