Jan 16, 2020 17:20 Asia/Tehran [Updated: Jan 16, 2020 17:35 Asia/Tehran]
  •  لا نرغب بالتصعيد لكننا سنرد بقوة على أي عمل عدواني

أكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري أن الجمهورية الإسلامية الايرانية لا ترغب بالتصعيد لكنها سترد بقوة على أي عمل غيرعقلاني وعدواني.

إيران برس - إيران: وخلال اتصال هاتفي تلقاه اليوم الخميس من وزير الدفاع التركي "خلوصي آكار" ، قال اللواء باقري، إن الإجراء الأميركي في اغتيال الفريق قاسم سليماني كان غادرا ولاانسانيا ولااخلاقيا يتناقض مع جميع الضوابط القانونية والدولية، مضيفا أن هذا الاجراء وسائر الاجراءات الأميركية في الهجوم على مراكز الحشد الشعبي العراقي أو بعض القواعد في سوريا، اصبحت مصدراً لمرحلة جديدة من التوتر في المنطقة”.

وأضاف اللواء باقري أن “الاميركيين وفي الوقت الذي جعلوا أنفسهم على أعتاب مواجهة واسعة بالمنطقة من خلال اغتيال الشهيد سليماني ورفاقه، وجهوا رسائل  للحيلولة دون تصعيد التوتر إلا أن الجمهورية الاسلامية الايرانية بعملية الرد على قاعدة “عين الاسد” الاميركية قد اكدت ارادتها الحاسمة للدفاع عن حقوقها واثبتت أنه لو استمرت اعمال اميركا الشريرة فستتلقى ردوداً اقوى”.

وأعرب رئيس الأركان العامة الايرانية عن أمله بأن “يتم اجتثاث جميع جذور النزاعات والتوترات من خلال خروج اميركا من المنطقة “.

من جانبه، تقدم وزير الدفاع التركي، بالتعازي الى ايران حكومةً وشعباً والقوات المسلحة الايرانية باستشهاد الفريق سليماني.

واشار الجنرال خلوصي آكار الى “العلاقات الطيبة والاخوية بين البلدين”، قائلاً، “للأسف اثر اغتيال واستشهاد الفريق سليماني وقعت احداث متوالية وحساسة في المنطقة يمكنها ان تكون مقلقة بشدة”.

وقال آكار “إننا نعتقد أن صون أمن واستقرار المنطقة يخدم جميع دولها، ويتوجب علينا التعاون وبذل الجهود المشتركة، وأن لا نسمح للارهابيين باستغلال فرصة تصعيد التوترات”.

44

اقرأ المزيد 

اللواء باقري حذر من أي عمل أمريكي شرير

اللواء باقري: جهات إقليمية لا تتحمل العلاقات الودّية بين إيران وأذربيجان

اللواء باقري: قوة الردع تمنع الاعتداء على ايران

تابعوا حساب وكالة ايران برس علی تويتر

كلمات دليلية

تعليقات