Nov ١٠, ٢٠١٩ ١٢:١٥ Asia/Tehran [Updated: Dec ٠٨, ٢٠١٩ ٢١:٢٧ Asia/Tehran]

ورنکش- ایران برس: أكد رئيس مؤسسة الإسكان للثورة الإسلامية في إيران ضرورة إعادة إعمار الوحدات المنكوبة من جراء الزلزال الأخير في محافظة آذربايجان الشرقية شمال غربي إيران.

وخلال تفقده للقرى المنكوبة بالزلزال، قال "علي رضا تابش" يوم السبت في تصريح خاص لمراسل "وكالة إيران برس الدولية للأنباء" بقرية وَرنَكِش المنكوبة: لقد لحقت أضرار بالمباني السكنية في مدينتي "ميانه" و"سراب" التابعتين لمحافظة آذربايجان الشرقية، وعلى هذا، فإن الوحدات الحكومية المعنية بالأمر استقرت في المنطقة لتقدير الأضرار الناجمة عن الزلزال.

وأضاف أن عدداً كبيراً من وحدات الإسكان تم تقييمها لكنه يقدر أن ما بين 1700 و1800 وحدة سكنية ستحتاج إلى إعادة الإعمار و1000 وحدة سكنية بحاجة إلى الإصلاح.

وصرح رئيس مؤسسة الإسكان والثورة الإسلامية بأنه قبل انطلاق عملية إعادة البناء ومن ثم إزالة الأنقاض، فمن الضروري تحديد جميع الحالات اللازمة وطبعا، بدأت عمليات إزالة الأنقاض وإجراءات إعادة إعمار كل وحدة سكنية تم تحديدها.

وقال تابش إنه بالنظر إلى حلول موسم البرد، فإن كل وحدة سكنية غير صالحة للسكن ستتم إعادة بنائها على وجه السرعة مشيرا إلى أنه ليست هناك مشكلة لتقديم المساعدة المالية وبالتعاون مع المسؤولين سيتم تعويض الإضرار اللاحقة.

66

اقرأ المزيد

الزلزال يضرب مجدداً شمال غربي ايران

وَرنَكِش؛ القرية الإيرانية الأكثر تضررًا من الزلزال الأخير

 

كلمات دليلية

تعليقات