Dec 03, 2019 13:14 Asia/Tehran [Updated: Dec 15, 2019 22:13 Asia/Tehran]

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني على ضرورة قيام دول غرب أسيا بدور هام ومؤثر في توفير أمن المنطقة وقال ان ايران قدمت مبادرة هرمز للسلام في هذا الإطار. 

ايران برس - ايران :وقال الرئيس حسن روحاني، اليوم الثلاثاء، لدى استقباله وزير الشؤون الخارجية العماني "يوسف بن علوي" في طهران انه لابد من توفير أمن المنطقة خاصة أمن الخليج الفارسي ومضيق هرمز وعدم السماح للأجانب بالتدخل في شؤون المنطقة. 
واعتبر روحاني القضية اليمنية بأنها من أهم القضايا والمشاكل في المنطقة وقال ان الحرب في اليمن "لم تحقق شيئاً سوى الدمار وقتل الشعب وتحريك الأحقاد بين البلدين"، مضيفا أنّ "أوروبا وأميركا غير مهتمتين بإقرار السلام في اليمن وتسعيان لبيع الأسلحة". 

وأكد الرئيس الإيراني على ضرورة بذل جهود من جانب الجميع لإنهاء الحرب في اليمن في أقرب وقت ممكن وتحقيق الاستقرار والأمن فيه وقال "يجب على دول المنطقة أن تلعب دوراً فعالاً في ضمان أمن المنطقة". 

كما صرح روحاني أنه ليس لدى طهران أي مشكلة في تطوير العلاقات مع الجيران في اشارة الى اعادة العلاقات مع السعودية ، قائلاً يجب على السعودية تغيير سياساتها في سوريا والعراق ولبنان لأنها لم تحقق أية إنجازات في أي من هذه البلدان.
وأكد الرئيس الإيراني أن عمان يمكن أن تكون مركزًا للتجارة الإيرانية في المنطقة مشددا على توسيع التعاون الثنائي بين البلدين.

من جانبه، وصف وزير الشؤون الخارجية العماني مواقف طهران ومسقط المبدئية تجاه القضايا الاقليمية والدولية بالمتقاربة جداً، منوها الى ان العلاقات الودية بين البلدين سياسياً واقتصادياً وتجارياً يمكنها تحقيق قفزة نوعية من خلال المضي بخطوات جديدة.
واكد بن علوي ان تحقيق أمن مستدام في المنطقة بحاجة الى اتفاق وتفاهم بين دول المنطقة ومعالجة سوء التفاهم القائم، مبيناً ان عمان مستعدة دوما لتوظيف قدراتها لازالة التوتر القائم وايجاد أرضية مناسبة للحوار البناء بين دول المنطقة.
 

88 

إقرأ المزيد 

لاريجاني يؤكد على ضرورة اقامة علاقات ودية بين دول المنطقة لحل مشاكلها

إيران وسلطنة عمان تؤكدان على تنمية العلاقات في مجال السياحة

 

كلمات دليلية

تعليقات