Jan 14, 2020 19:26 Asia/Tehran [Updated: Jan 14, 2020 20:00 Asia/Tehran]

تُعدّ منطقة قشم الحرة بجنوب البلاد أرضًا خصبة للأنشطة الإستثمارية ولذلك تسمى بأرض فرص الإستثمار الذهبية.

إيران برس- إيران: قال رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي في منظمة منطقة قشم الحرة، حميد رضا مؤمني، اليوم الثلاثاء: نحن نستعين بالمستثمرين الإيطاليين في مجال الطاقة بمنطقة قشم، ويعمل الصينيون في مجال السجائر بجدية ونوفّر جزءًا من حاجات البلاد وصادراتها في هذا المجال. 

بدأنا مع الفرنسيين عملًا جيدًا جدًا في مجال إنتاج الإصبعيات السمكية (فراخ السمك) وهذا العمل مستمرّ منذ سنوات ويمكنني القول إننا نسدّ حاجة السوق المحلية وأسواق الدول المتاخمة من الإصبعيات السمكية، وتتمّ تلبية حاجة الأسواق المحلية والأجنبية المتاخمة من الإصبعيات على يد القطاع الخاص الإيراني والفرنسيين.

يرغب مستثمرون من بينهم الصينيون والكوريون واليابانيون والأوروبيون في توسيع إستثماراتهم في إيران ونحن نأمل في الإستغلال الأمثل لهذه الفرصة المتاحة بعد تحسن الأوضاع.

لدينا منشأتان للبتروكيماويات وتقع إحدى هاتين المنشأتين على الشواطئ الشمالية للبلاد وقدّرنا مساحة بألفي هكتار لبناء مرافق خدمة تزويد السفن بالوقود والمرافق البتروكيماوية فيها.

وقُدّرت مساحة بألف و400 هكتار لبناء المرافق البتروكيماوية في جنوب جزيرة قشم وإذا وافانا المستشار برأيه فنحن مستعدون لوضع هذه الأراضي التي إكتملت بناها التحتية تقريبًا، تحت تصرف المستثمرين.

 

22

إقرأ المزيد 

طهران تستضيف الملتقى الثاني لفرص الاستثمار في منطقة قشم الحرة

تابعوا حساب وكالة ايران برس علی تويتر

كلمات دليلية

تعليقات