Sep ٠٥, ٢٠١٩ ١٥:١٠ Asia/Tehran [Updated: Sep ٠٥, ٢٠١٩ ١٦:٣٣ Asia/Tehran]
  • حقوقيون يطالبون بالتحقيق في وفاة نجل مرسي

طالب حقوقيون بالتحقيق في وفاة عبد الله نجل الرئيس المصري المعزول الراحل محمد مرسي والذي وافته المنية أمس الأربعاء في مستشفى بمحافظة الجيزة جنوب البلاد جراء أزمة قلبية.

ايران برس- افريقيا: وقال القيادي بجماعة الإخوان المسلمين "محمد سودان" إنه لم يعد هناك أي اطمئنان لأي خبر في مصر مضيفا " نحن نؤمن بأن لكل إنسان أجله، لكن عبد الله شاب وفكرة إصابته بأزمة قلبية في هذا السن أمر مشكوك فيه".

كما قال القيادي في جماعة الإخوان المسلمين "جمال حشمت " عبد الله أصغر أبناء الرئيس الراحل محمد مرسي وموته مثير للاستغراب والانقلاب العسكري يقتل حاضر ومستقبل الشباب في مصر".

من جانبه، قال مدير مركز الشهاب لحقوق الإنسان خلف بيومي إن عبدالله مرسي كان يعيش ظروفا قاسية بعد وفاة والده في ظروف غامضة، وإن الشبهة الجنائية في وفاة نجل مرسي لا يمكن استبعادها تماما. 

أمّا الباحث في المنظمة العربية لحقوق الإنسان ببريطانيا "مصطفى عزب" فطالب السلطات المصرية بفتح تحقيق في وفاة نجل مرسي قائلا" مصر تعيش في ظل نظام قمعي ينتهك حقوق الإنسان ونجل الرئيس الراحل كان يتحدث دائما في مواجهة النظام لذلك أدعو إلى التحقيق في أسباب وفاته".

كما قال الحقوقي هيثم أبو خليل: "إن أسرة الرئيس الراحل مستهدفة، وإن كل شيء وارد ومتوقع من النظام الحاكم في مصر الآن والذي يستهدف عائلات الرموز الوطنية".

وأضاف "لابد من تشريح جثمان عبد الله مرسي حتى يطمئن قلوب المصريين خاصة وأن ما حدث مع والده يثير الشك والأمر يحتاج إلى تحقيق".

هذا وقال محامي أسرة مرسي، عبد المنعم عبد المقصود إن النيابة العامة المصرية بدأت في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس التحقيق في وفاة عبد الله مرسي، النجل الأصغر للرئيس المصري المعزول، الراحل محمد مرسي، عن 25 عاما وإن الأسرة بانتظار تصريح الدفن.

وجاءت وفاة عبدالله نجل مرسي بعد أشهر قليلة من وفاة والده في محبسه خلال محاكمته في قضايا التخابر مع حماس.

وفي يونيو/ حزيران الماضي أعلنت السلطات المصرية وفاة الرئيس المعزول محمد مرسي إثر إصابته بأزمة قلبية خلال جلسة محاكمته في قضية "التخابر مع حماس" لكن جهات حقوقية عديدة شككت في أسباب وفاته.

وكانت السلطات المصرية قد فتحت عدة تحقيقات مع عبد الله مرسي، حيث وجهت إليه تهم جنائية عدة. وتم إخلاء سبيله العام الماضي بكفالة قدرها 5 آلاف جنيه.

وتوفي محمد مرسي، الذي تولى رئاسة مصر في 2012 - 2013، في السجن خلال محاكمته في قضايا التخابر مع "حماس" في يونيو الماضي.

 

44

إقرأ المزيد: 

مصر ترفض مطالبة الأمم المتحدة بتحقيق "مستقل" في وفاة مرسي

هكذا تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع وفاة مرسي

وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي

 

كلمات دليلية

تعليقات