Nov 29, 2019 18:21 Asia/Tehran [Updated: Dec 15, 2019 22:30 Asia/Tehran]
  • رئيس الوزراء العراقي يعتزم تقديم إستقالته

أعلن رئيس مجلس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، الیوم الجمعة عزمه تقديم إستقالته رسميًا إلى مجلس النواب، في ظل إستمرار الإحتجاجات المندلعة منذ 25 أكتوبر/تشرين الأول في بغداد ومحافظات وسط وجنوب العراق.

ايران برس _ ايران : وقال عبد المهدي في بيان: إستمعت بحرص كبير إلى خطبة المرجعية الدينية العليا يوم 29/11/2019 وذكرها أنه بالنظر للظروف العصيبة التي يمرّ بها البلد، وما بدا من عجز واضح في تعامل الجهات المعنية مع مستجدات الشهرين الأخيرين بما يحفظ الحقوق ويحقن الدماء فإن مجلس النواب الذي إنبثقت منه الحكومة الراهنة مدعوّ إلى أن يعيد النظر في خياراته بهذا الشأن ويتصرف بما تُمليه مصلحة العراق والمحافظة على دماء أبنائه، وتفادي إنزلاقه إلى دوامة العنف والفوضى والخراب.
وأضاف: إستجابةً لهذه الدعوة وتسهيلًا وتسريعًا لإنجازها بأسرع وقت، سأرفع إلى مجلس النواب الموقّر الكتاب الرسمي بطلب الإستقالة من رئاسة الحكومة الحالية ليتسنى للمجلس إعادة النظر في خياراته.
وأشار عبد المهدي في بيانه إلى أنه "سبق وأن طرحتُ هذا الخيار (الإستقالة) علنًا وفي المذكرات الرسمية، وبما يحقّق مصلحة الشعب والبلاد".
إلى ذلك، أفادت مصادر إعلامية أن مدير مكتب رئيس الوزراء العراقي، محمد الهاشم، قد أعلن إستقالته عقب إعلان عبد المهدي.
ومن الصعوبة بمكان التوصل إلى "تفاهمات" بين المحتجين والحكومة العراقية طالما ظلت الإحتجاجات من دون قيادة معلنة، ما يجعل السيطرة عليها أكثر صعوبة .

88

إقرأ المزيد 

العراق .. المرجعية تؤكد الإسراع في إنجاز قانونَي الانتخابات ومفوضيتها

قوى سياسية عراقية تمهل عبد المهدي 45 يومًا لتنفيذ الإصلاحات

نواب "سائرون" يعتصمون داخل جلسة البرلمان العراقي

كلمات دليلية

تعليقات