Feb 18, 2020 11:12 Asia/Tehran [Updated: Mar 03, 2020 08:11 Asia/Tehran]

أكد وزير الخارجية الإيراني بأن الخطة الأمريكية المعادية لفلسطين المسماة بـ “صفقة القرن”، لن تؤدي إلى نتيجة، قائلاً بأن حل القضية الفلسطينية هو المقاومة والمراجعة إلى أصوات الفلسطينيين.

إيران برس - إيران: وفي حوار مع موقع مكتب حفظ ونشر آثار قائد الثورة الإسلامية  (KHAMENEI.IR) والذي نشر مساء أمس الاثنين، قال “محمد جواد ظريف” إنه تعارض اليوم جميع الفصائل الفلسطينية بصوت واحد الخطة المسماة بـ “صفقة القرن” وهذه الوحدة في داخل فلسطين وعلى أساس المقاومة في إحباط السياسات الصهيونية أمر مهم للغاية.

كما شدد ظريف على استمرار دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية للشعب المضطهد على نطاق منطقة غرب آسيا، مصرحاً بالقول إن إيران واقفة على الدوام إلى جانب الدول الإسلامية منها لبنان وسوريا واللذين احتل الكيان الصهيوني أراضيهما.

وانتقد وزير الخارجية الإيراني صمت الدول العربية إزاء جرائم الصهاينة ضد الفلسطينيين، مضيفا بأن بعض الدول العربية على مدى السنوات الماضية، لم تقم بالتعاطي المبني على الانفعال فحسب بل إنها تحالفت مع الصهاينة ضد دولة فلسطين الإسلامية.

ولفت ظريف إلى أن دولاً عربية بصدد شراء الأمن من أمريكا والكيان الصهيوني، مؤكداً بأن هذه الدول بدل الاعتماد على شعوبها وجيرانها المسلمين تسعى لشراء الأمن من أمريكا.

66

اقرأ المزيد

ظريف: مستعدون للمساعدة على حل الأزمة السورية

ظريف: سنلاحق الممارسات الإرهابية الأمريكية في المحافل الحقوقية

ظريف: إيران ما زالت داعمة لحقوق الشعب الفلسطيني

 

تابعوا حساب وكالة ايران برس علی تويتر

كلمات دليلية

تعليقات