مايو ١٥, ٢٠١٩ ١٢:٢١ Asia/Tehran [Updated: مايو ١٩, ٢٠١٩ ١١:٠٧ Asia/Tehran]

مشهد-إيران برس: قال أستاذ جامعة الفردوسي بمدينة مشهد في حوار مع وكالة إيران برس: شاهنامه هو اللسان الذي ينطق عن الشعب الإيراني والثقافة الإيرانية واللغة الفارسية.

وأكد الباحث "محمد جعفر ياحقي" أن شاهنامه يضمّ في طياته القيم الثقافية لحياة الإيرانيين وقال: هذا الإنجاز العظيم يُعتبر وثيقة هوية الشعب الإيراني.

ووصف الأستاذ الشهير في الأدب الفارسي بجامعة الفردوسي، شاهنامه بـ"قاعدة اللغة الفارسية"، مضيفًا: أٌلّف شاهنامه باللغة الفارسية التي هي اللغة الوطنية للإيرانيين، في أيام كانت اللغة العربية قد راجت في إيران.

وأشار الدكتور ياحقي إلى الدراسات الكثيرة التي قام بها علماء العالم بشأن شاهنامه وتابع: منذ ثلاثة قرون إنكب العلماء الأوروبيون خصوصًا الكتاب الألمان والفرنسيون والروس على دراسة شاهنامه.

ولفت ياحقي إلى أن صيت شاهنامه ذاع في مختلف بقاع وأصقاع العالم وأضاف: ليس شاهنامه محط أنظار الإيرانيين فحسب بل يحظى بإهتمام منظّري الفنون والشعر والقصة والإبداعات الفنية في مختلف بلدان العالم.

22

كلمات دليلية

تعليقات