مايو ١٤, ٢٠١٩ ١٢:٣٠ Asia/Tehran [Updated: مايو ١٤, ٢٠١٩ ١٢:٣٦ Asia/Tehran]

قال عضو مجلس الشورى الإسلامي الإيراني، عليرضا رحيمي، إن أميركا تسعى إلى تصعيد التوتر مع إيران بدون أن تتمسك بالخيار العسكري.

إيران برس- إيران: وقال رحيمي في حوار مع مراسل وكالة إيران برس: إنطباعنا هو أن الأمريكان أعدوا سيناريوهًا يتمثل في التوتر الأقصى بدون أي عملية عسكرية وهدفهم الرئيسي من التوتر الأقصى هو تصعيد التوتر النفسي والحرب النفسية ضد إيران. وبعبارة أخرى تسعى أميركا من خلال الحرب النفسية أن تؤثر سلبًا على الشعب الإيراني ولكن ما نراه اليوم هو أن الإنسحاب الأميركي من خطة العمل المشترك الشاملة كان قرارًا مستعجلًا وغيرمهني والآن نشهد أن منافسي الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومعارضي الإدارة الأميركية في الأجهزة الحكومية ينددون بشدة بالإنسحاب الأميركي من خطة العمل المشترك والإحتجاجات على الإنسحاب ما زالت مستمرة.

22

كلمات دليلية

تعليقات